عرض مشاركة واحدة
قديم 2012-12-06, 19:27   رقم المشاركة : ( 4 )
أم خالد

:: كبار المشرفين ::
المنتدى السياسي
قسم المرأة و الأسرة


الصورة الرمزية أم خالد

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة sakura مشاهدة المشاركة
موضوع كله حنان و رومنسية يا أم خاالد..ربي يبارك فيك
راحة و طمأنينة نفسية شعرت بها لما قرأت كلماتك
اسمحيلي
هنا شددتي على دور الأسرة..يــا ترى كيف الحال إذا كان الأمر على المراهق نفسه ؟؟
مثلا : هل يسير وراء اندفاعاته ؟؟ أم يكبحها ؟؟ يساير حدسه أم يضبط رأيه بالواقع ؟؟
أفيدينا ببعض النصائح لو سمحتي
أعلم أنكي لن تبخلينا
تحياتي

عزيزتي زهرة الكرز وفيك يبارك الرحمان
الحمد لله ان الموضوع منحك طمأنينة وراحة لان ذاك هو القصد
والمراهق بطبيعة التغيرات التي تحدث عنده كما سبق في الموضوع يكون عندي وميوله عنيف لذلك لا يعتمد على تصرفاته كثيرا وتهمل كل طائشة يقوم بها طالما تكون في حدود المعقول
ويحاول الابوان والام خاصة الهاء ولدها او بنتها المراهقة واخذ كل وقتها حيث تقسمه بين الدراسة والنوم والنشاط حتى لا تترك فضاء من الوقت الفارغ لضمان عدم التفكير في ما يخرج به المراهق عن الواقع الذي تريد الام ان تضعه فيه وبالتالى تسيطر عليه دون ان يحس بذلك وبطريقة لبقة كأن تطلب من البنت القيام بصنع كعكة او اكلة كلما راتها اكملت التحظير والدراسة وان تطلب منها تعلم بعض الاعمال اليدوية مثل التطريز او الكروشيه او غير ذلك خلال العطلة او تطلب من الولد اعادة ترتيب غرفته او طلاء خزانته او ان يعيد كتابة دروسه على كراسة جديدة بحجة انها غير منظمة المهم ان تكون هناك اشغال ولا تترك الفرصة للفراغ الذي لا تضمن نتائجه ولن تنجح الام في ذلك الا اذا كان بينها وبين ابنائها احتراما متبادل وثقة متبادلة
وهنا يأتي دور الابناء حيث يجب ان تكون ثقتهم في اوليائهم عمياء حتى يكون التفاعل مجدي وتكون الطاعة مطلقة وهنا ايضا نعود ونحمل الاولياء هذا العبء لانهم المسؤولون على ذلك فابدا الابن المدلل تماما كما الابن المحروم لا يتفاعل معهم
هذه من تجاربي الخاصة واعدك انني ان وجدت ما له علاقة بهذا الموضوع فلن اتوانى في نقله هنا
ودمت في رعاية الله
وشكرا لك على التواصل الطيب
تحياتي

  رد مع اقتباس