منتديات الشامل      


العودة   منتديات الشامل - > القســـم الريــــاضي > منتدى الرياضة العربية والعالميـة
التسجيل   البحث

منتدى الرياضة العربية والعالميـة يهتم بتغطية البطولات و الأحداث الرياضية العربية والدولية المختلفة.

مرحبا بكم أحبائي عشاق المستديرة في الشامل الرياضي ..نحن اليوم مع موعد هام من خلال تغطيتنا لأكبر بطولة في القارة الصفراء و هي بطولة آسيا للأمم و التي تحتضن فعاليتها

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 2011-01-03, 11:32   رقم المشاركة : ( 1 )
yacine47

:: كبار المشرفين::
المنتدى الريـــاضي


الصورة الرمزية yacine47





علم الدولة Algeria



yacine47 غير متصل

تغطية كأس أسيا للأمم 2011 على الشامل

"14 85"]
تغطية أسيا للأمم 2011 الشامل 42vF3-eTqH_890275201

مرحبا بكم أحبائي عشاق المستديرة في الشامل الرياضي ..نحن اليوم مع موعد هام من خلال تغطيتنا لأكبر بطولة في القارة الصفراء و هي بطولة آسيا للأمم و التي تحتضن فعاليتها دولـة قطر من 07/01/2011 إلى 29/01/2011.فمرحبا بكم معنا

تغطية أسيا للأمم 2011 الشامل 50KWt-v5Jx_470195791


تغطية أسيا للأمم 2011 الشامل LuM2o-6Rw7_948590083
تغطية أسيا للأمم 2011 الشامل lb4K8-8IqO_480799648
تغطية أسيا للأمم 2011 الشامل 8kmYw-D22H_553577551

تأسس الإتحاد الآسيوي لكرة القدم عام 1954 في العاصمة الفيليبينية مانيلا على هامش دورة الألعاب الآسيوية الثانية، وبحضور اثنتي عشرة دولة هي اليابان وكوريا الجنوبية والهند وهونغ كونغ وأفغانستان وميانمار والصين تايبيه وإندونيسيا وباكستان والفيليبين وسنغافورة وفيتنام.
وتم الاتفاق بين تلك الدول على إقامة أول بطولة آسيوية لمنتخبات القارة في هونغ كونغ عام 1956 لتنطلق بذلك كأس آسيا قبل أربعة أعوام كاملة من انطلاق كأس أمم أوروبا وقبل عام من انطلاق كأس أمم أفريقيا، وتصبح ثاني أعرق بطولة قارية بعد كأس كوبا أميركا التي انطلقت في 1916.
تغطية أسيا للأمم 2011 الشامل LuM2o-6Rw7_948590083
البطولة الأولى – هونغ كونغ 1956
أقيمت النسخة الأولى في هونغ كونغ بمشاركة أربع دول فقط هي الدولة المنظمة وكوريا الجنوبية وفيتنام الجنوبية وإسرائيل، وكانت بنظام الدوري من دور واحد، وفازت كوريا الجنوبية باللقب بعد أن حققت انتصارين وتعادل واحد.
تغطية أسيا للأمم 2011 الشامل LuM2o-6Rw7_948590083
البطولة الثانية – كوريا الجنوبية 1960
تأهلت كوريا الجنوبية بصفتها الدولة المنظمة وخاضت 10 منتخبات أخرى التصفيات، تأهل منها ثلاثة هي الصين وفيتنام الجنوبية وإسرائيل للنهائيات التي أقيمت مرة أخرى بنظام الدوري من دور واحد.
كان اللقب مرة أخرى من نصيب كوريا الجنوبية التي حققت ثلاث انتصارات سجلت خلالهم تسعة أهداف مقابل هدف واحد دخل مرماها، وهذا هو اللقب الأخير لكوريا الجنوبية في هذه البطولة حتى يومنا هذا
تغطية أسيا للأمم 2011 الشامل LuM2o-6Rw7_948590083
البطولة الثالثة –الكيان الصهيوني تغطية أسيا للأمم 2011 الشامل 75.gif1964
استضافت إسرائيل البطولة التي أجريت بنفس النظام فخاض 12 منتخباً تصفيات تأهل منها ثلاث منتخبات هي كوريا الجنوبية والهند وهونغ كونغ، وحققت الدولة المنظمة اللقب بعد أن فازت في ثلاث مباريات، بينما كان المركز الثاني من نصيب الهند والثالث من نصيب كوريا الجنوبية حاملة اللقب.
تغطية أسيا للأمم 2011 الشامل LuM2o-6Rw7_948590083
البطولة الرابعة – إيران 1968
استمرت المقاطعة العربية للبطولة التي نظمت للمرة الأولى في غرب آسيا، هذه المرة بمشاركة خمسة منتخبات لعبوا بنفس النظام (الدوري من دور واحد).
تأهلت كل من إيران بصفتها الدولة المنظمة وإسرائيل حاملة اللقب مباشرة بينما تأهلت منتخبات بورما وهونغ كونغ والصين تايبيه عن طريق تصفيات شارك فيها 14 منتخبا.
وفازت إيران باللقب للمرة الأولى بعد أن حققت أربعة انتصارات، في الوقت الذي حلت فيه بورما في المركز الثاني.
تغطية أسيا للأمم 2011 الشامل LuM2o-6Rw7_948590083
البطولة الخامسة – تايلاند 1972
شهدت البطولة المشاركة الأولى للعرب بعد خروج إسرائيل من الإتحاد الآسيوي فشاركت ست منتخبات في التصفيات هي الكويت والعراق والبحرين والأردن ولبنان وسوريا، ولكن لم يتأهل منهم للنهائيات سوى منتخبين هما الكويت والعراق.
وتم تغيير نظام النهائيات لتشهد مشاركة ستة منتخبات، تم تقسيمهم على مجموعتين ضمت كل واحدة ثلاثة منتخبات، وتأهل الأول والثاني من كل مجموعة إلى الدور قبل النهائي الذي أقيم بنظام خروج المغلوب.
وضمت المجموعة الأولى إيران وتايلاند والعراق والثانية كوريا الجنوبية وكمبوديا والكويت، وفشل الفريقان العربيان في تخطي الدور الأول بعد خروجهم بفارق الأهداف فقط عن كل من تايلاند وكمبوديا على التوالي.
في الوقت الذي توجت فيه إيران بلقبها الثاني على التوالي بعد أن حققت فوزاً صعباً في النهائي على كوريا الجنوبية بنتيجة 2-1.
تغطية أسيا للأمم 2011 الشامل LuM2o-6Rw7_948590083
البطولة السادسة – إيران 1976
كان من المقرر أن تقام نهائيات البطولة في لبنان بمشاركة عشر منتخبات ولكن اندلاع الحرب الأهلية أدى إلى إسناد تنظيم البطولة إلى إيران التي استفادت تماماً من ذلك وحافظت على اللقب للمرة الثالثة على التوالي.
وكان من المفترض أن تشارك أربعة منتخبات عربية في نهائيات البطولة هي الكويت واليمن الجنوبي والسعودية والعراق، ولكن المنتخب السعودي انسحب قبل انطلاق البطولة.
كم انسحبت منتخبات تايلاند وكوريا الشمالية أيضاً ليتبقى ست منتخبات في النهائيات تنافسوا بنفس نظام البطولة الماضية.
الكويت حققت إنجازاً كبيراً بحصولها على المركز الثاني بعد خسارتها أمام إيران في المباراة النهائية بهدف دون مقابل، كما تقاسم لاعبها تقاسم فتحي كميل لقب هداف البطولة مع لاعبي إيران ناصر بوراءي والإماراتي غلام حسين برصيد 3 أهداف لكل منهم. كما حقق المنتخب العراقي نتيجة طيبة بحلوله في المركز الرابع.
تغطية أسيا للأمم 2011 الشامل LuM2o-6Rw7_948590083
البطولة السابعة – الكويت 1980
أصبحت الكويت أول دولة عربية تنظم النهائيات وحققت أيضاً أول لقب للعرب بفوزها في المباراة النهائية على كوريا الجنوبية.
شاركت عشرة منتخبات في النهائيات، قسموا على مجموعتين، وتأهل الأول والثاني من كل مجموعة إلى الدور نصف النهائي الذي أقيم بنظام خروج المغلوب. وشهدت البطولة المشاركة الأولى لمنتخبات سوريا وقطر والإمارات.
وتأهل إلى الدور قبل النهائي، كل من إيران وكوريا الجنوبية عن المجموعة الأولى التي حل فيها المنتخب السوري في المركز الثالث بفارق نقطة واحدة، أما المجموعة الثانية فشهدت تأهل كل من كوريا الجنوبية والكويت، بينما حل منتخب قطر رابعاً والإمارات خامساً ليودعا البطولة.
وفي نصف النهائي، تخطى المنتخب الكوري الجنوبي نظيره الشمالي، بينما أقصى المنتخب الكويتي المنتخب الإيراني حامل اللقب، قبل أن يواجه الفريق الكوري الجنوبي في النهائي ويحقق فوزاً ساحقاً 3-صفر.
تغطية أسيا للأمم 2011 الشامل LuM2o-6Rw7_948590083
البطولة الثامنة – سنغافورة 1984

تأهلت الكويت حاملة للقب وسنغافورة الدولة المنظمة مباشرة للنهائيات، وأقيمت البطولة بنفس نظام البطولة الماضية.
شارك هذه المرة 21 منتخب في التصفيات منهم سبعة منتخبات عربية، وكان الظهور الأول في التصفيات لمنتخبات عمان واليمن الشمالي. تأهلت ثمان فرق للنهائيات منهم أربع فرق عربية هي السعودية وقطر والإمارات وسوريا.
حققت السعودية اللقب في أول مشاركة لها في نهائيات كأس آسيا بعد أن فازت في المباراة النهائي على الصين بنتيجة 2-0، وحقق المنتخب الكويتي المركز الثالث بفوزه على إيران بركلات الترجيح.
أختير اللاعب الصيني جيا جيكوان كأحسن لاعب في البطولة كما تصدر قائمة الهدافين بالمشاركة مع كل من الإماراتي ناصر مهند خميس والإيراني شاهروخ بياني برصيد 3 أهداف لكل منهم.
تغطية أسيا للأمم 2011 الشامل LuM2o-6Rw7_948590083
البطولة التاسعة – قطر 1988

أصبحت قطر ثاني دولة عربية تنظم البطولة، ومع تأهل السعودية حاملة اللقب مباشرة، كان هناك فرصة لمشاركة قياسية عربية، وبالفعل تجاوزت أربع منتخبات عربية حاجز التصفيات ليصبح عدد الفرق العربية المشاركة ست منتخبات من أصل عشرة.
وشهدت البطولة مشاركة منتخبي البحرين واليابان للمرة الأولى في النهائيات.
لم يشهد نظام البطولة أي تغيير ونجح المنتخب السعودي في الفوز بلقبه الثاني على التوالي بانتصاره على كوريا الجنوبية في المباراة النهائية بركلات الترجيح بعد التعادل سلبياً في الوقتين الأصلي والإضافي، بينما خرجت منتخبات الإمارات وقطر والبحرين والكويت من الدور الأول.
وأختير الكوري الجنوبي كيم يو سونغ أحسن لاعب في البطولة، بينما تصدر مواطنه لي تاي هو قائمة الهدافين برصيد 3 أهداف.
تغطية أسيا للأمم 2011 الشامل LuM2o-6Rw7_948590083
البطولة العاشرة – اليابان 1992

لم يشهد نظام البطولة أي تغيير ولكن تم تخفيض عدد المنتخبات المشاركة إلى ثماني منتخبات منهم اليابان الدولة المنظمة والسعودية حاملة اللقب. وتم تغيير نظام التصفيات ليكون حسب المنطقة الجغرافية وبالتالي لم يتأهل عن بقية الدول العربية سوى منتخبا قطر والإمارات.
تغلبت اليابان في المباراة النهائية على السعودية حاملة اللقب بهدف دون مقابل، بينما حققت الإمارات نتيجة طيبة بحلولها في المركز الرابع بعد هزيمتها من الصين بركلات الترجيح.
تصدر السعودي فهد البيشي قائمة الهدافين برصيد ثلاثة أهداف بينما اختير الياباني تاكويا تاكاغي أحسن لاعب في البطولة.
تغطية أسيا للأمم 2011 الشامل LuM2o-6Rw7_948590083

البطولة الحادية عشرة – الإمارات 1996

تم زيادة عدد المنتخبات في النهائيات إلى 12 منتخباً، قسموا على ثلاث مجموعات على أن يتأهل الأول والثاني من كل مجموعة بالإضافة إلى أحسن فريقين في المركز الثالث إلى ربع النهائي.
شاركت خمس منتخبات عربية في النهائيات هي السعودية والإمارات والكويت والعراق وسوريا، وكانت المشاركة العربية هي الأفضل في تاريخ البطولة حيث تأهلت كل من السعودية والكويت والإمارات للدور قبل نهائي، وفازت السعودية بلقبها الثالث بعد أن تفوقت على الدولة المنظمة في المباراة النهائية بركلات الترجيح، بينما اكتفت الكويت بتحقيق المركز الرابع.
تم اختيار الإيراني خودادات عزيزي كأحسن لاعب في البطولة وتصدر مواطنه على دائي قائمة الهدافين برصيد 8 أهداف.
تغطية أسيا للأمم 2011 الشامل LuM2o-6Rw7_948590083
البطولة الثانية عشرة – لبنان 2000

استضافت لبنان بنجاح نهائيات البطولة بمشاركة اثني عشر منتخباً، وحقق المنتخب الياباني اللقب الثاني له بفوزه في النهائي على نظيره السعودي حامل اللقب بهدف دون مقابل.
في حين حقق المنتخب الكوري الجنوبي المركز الثالث بفوزه على نظيره الصيني بهدف دون مقابل، بينما خرجت منتخبات قطر والكويت والعراق من الدور ربع النهائي، ولبنان من الدور الأول.
وتم اختيار الياباني هيروشي نانامي كأحسن لاعب في البطولة وكان لقب الهداف من نصيب الكوري الجنوبي لي دونغ كووك برصيد ستة أهداف
تغطية أسيا للأمم 2011 الشامل LuM2o-6Rw7_948590083
البطولة الثالثة عشرة – الصين 2004

نظمت الصين البطولة للمرة الأولى في تاريخها وتم زيادة عدد الفرق في نهائيات إلى 16 فريق قسموا على أربع مجموعات، تأهل الأول والثاني من كل مجموعة إلى ربع الهائي الذي أقيم بنظام خروج المغلوب.
وواصلت اليابان سيطرتها على الساحة الآسيوية بتحقيقها اللقب للمرة الثالثة في تاريخها بعد أن فازت في المباراة النهائية على الصين بنتيجة 3-1.
شهدت البطولة مشاركة قياسية عربية حيث شاركت ثمانية منتخبات في النهائيات هي السعودية والكويت وقطر والإمارات والبحرين وعمان والأردن والعراق، وكان التألق هذه المرة من نصيب المنتخبات الأقل خبرة، حيث قدمت منتخب البحرين أفضل العروض العربية وحل في المركز الرابع، بينما ظهر منتخبا الأردن والعراق بصورة مشرفة وخرجوا من الدور ربع النهائي، كما خرج منتخب عمان بصعوبة من الدور الأول أمام إيران واليابان، بينما قدمت السعودية وقطر والكويت والإمارات مستويات متواضعة.
تقاسم البحريني علاء حبيل والإيراني علي كريمي قائمة هدافي البطولة برصيد خمسة أهداف لكل منهما، بينما أختير الياباني شينسوكي ناكامورا كأحسن لاعب في البطولة
تغطية أسيا للأمم 2011 الشامل LuM2o-6Rw7_948590083
البطولة الرابعة عشرة – ماليزيا/فيتنام/تايلاند/إندونيسيا 2007

في إطار سعيه لتطوير البطولة، أجرى الإتحاد الآسيوي لكرة القدم تغييرات جذرية في نظام التصفيات، كما قرر أن تقام في عام 2007 حتى لا تتعارض مع أي بطولات كبرى في العالم، وقرر أيضاً أن تقام البطولة في الصيف حتى يتسنى للاعبين الآسيويين المحترفين في أوروبا المشاركة مع منتخباتهم.
وللمرة الأولى في التاريخ شاركت أربعة دول في تنظيم البطولة وهو ما تسبب في العديد من المشاكل التنظيمية والانتقادات، ليعلن الإتحاد الآسيوي خلال البطولة أنه لن يكرر التجربة مرة أخرى.
وشهدت القارة الآسيوية مولد بطل جديد هو المنتخب العراقي الذي تغلب في المباراة النهائية على نظيره السعودي بهدف دون مقابل بعد أن قدم مستويات رائعة على مدار البطولة بقيادة المدرب البرازيلي جورفان فييرا ومع مجموعة ممتازة من اللاعبين نجحوا في إعادة البسمة من جديد على وجوه الشعب العراقي.
تغطية أسيا للأمم 2011 الشامل LuM2o-6Rw7_948590083

سجل اعجابك بصفحتنا على الفيسبوك 

  رد مع اقتباس
قديم 2011-01-03, 12:02   رقم المشاركة : ( 2 )
yacine47

:: كبار المشرفين::
المنتدى الريـــاضي


الصورة الرمزية yacine47





علم الدولة Algeria



yacine47 غير متصل

"14 85"]


تستضيف دولة قطر النسخة الخامسة عشرة من نهائيات كأس أسيا لكرة القدم خلال الفترة من السابع حتى التاسع والعشرين كانون الثاني/يناير 2011. ولن تكون هذه هي المرة الأولى التي تستضيف فيها قطر البطولة حيث كان لها من قبل شرف استضافة النسخة التاسعة في عام 1988، ولكن بالطبع الأمور ستكون مختلفة كثيراً هذه المرة.
فنهائيات كأس آسيا عام 1988 شهدت مشاركة عشرة منتخبات فقط لعبوا 24 مباراة أقيمت على ملعبين هما ملعب نادي قطر وملعب النادي الأهلي.
وخلال السنوات الـ 22 التالية خطت دولة قطر خطوات واسعة نحو تطوير الرياضة القطرية والبنية التحتية الرياضية من أجل جعل الدوحة عاصمة الرياضة الآسيوية، فاستضافت بطولات كبرى مثل كأس العالم للشباب عام 1995 وكأس الخليج 2004 ودورة ألعاب غرب آٍسيا 2005، بالإضافة إلى العديد من البطولات العالمية في التنس والرياضيات والآلية ورياضات جماعية وفردية أخرى.
وتكللت تلك المجهودات في عام 2006 مع استضافة العاصمة القطرية لدورة الألعاب الآسيوية بمشاركة 13 ألف رياضي جاءوا من 45 دولة، وهي الدورة التي اعتبرها جميع خبراء الرياضة في القارة كأنجح الدورات في تاريخ الرياضة الآسيوية.
ثم جاء عام 2010 ليشهد حدثاً تاريخياً بارزاً وهو فوز قطر بحقوق تنظيم نهائيات كأس العالم عام 2022 متفوقة على الولايات المتحدة وأستراليا اللذان تقدما أيضاً لاستضافة البطولة، ولتصبح بذلك أول دولة عربية وشرق أوسطية تنال هذا الشرف.
لا شك أن كل تلك الإنجازات التي تحققت على مدار العقدين الأخيرين ستدفع المنظمين للخروج بنهائيات كأس آسيا 2011 في أفضل صورة ممكنة والعمل على جعلها البطولة الأنجح منذ انطلاق النسخة الأولى في عام 1956، خاصة أنها ستكون أكبر بطولة كرة قدم تستضيفها قطر في تاريخها.
وسنقدم لكم خلال السطور التالية أبرز المحطات التي مرت بها نهائيات كأس آسيا 2011 من الإعلان عن حصول قطر على حقوق تنظيم البطولة قبل ثلاثة أعوام في جاكرتا.
الملف القطري بدون منافس


تم الإعلان عن حصول دولة قطر على حقوق تنظيم النسخة الخامسة عشرة من نهائيات كأس آسيا في التاسع والعشرين من تموز/يوليو 2007 بالعاصمة الإندونيسية جاكرتا على هامش منافسات كأس آسيا 2007 التي استضافتها إندونيسيا بالمشاركة مع ثلاث دولة أخرى هي تايلاند وماليزيا وفيتنام.
ولم يجد العرض القطري لتنظيم البطولة أي منافسة تذكر أمام العروض الأخرى مع انسحاب الهند وعدم اكتمال العرض الإيراني، بالإضافة إلى تفضيل أستراليا التقدم لاستضافة البطولة في عام 2015.
التصفيات


بحسب أنظمة الإتحاد الآسيوي تأهلت أربعة منتخبات مباشرة إلى نهائيات كأس آسيا 2011 وهم منتخب الدولة المنظمة قطر، والمنتخب العراقي بطل كأس آٍسيا 2007، ووصيفه المنتخب السعودي، بالإضافة إلى المنتخب الكوري الجنوبي صاحب المركز الثالث في نفس البطولة.
أما المقاعد الاثنى عشر المتبقية فتقرر أن يمنح منها عشر مقاعد للمنتخبات المشاركة في التصفيات، ومقعدين لبطلي كأس التحدي الآسيوي في عامي 2008 و2010.
وكأس التحدي هي بطولة ينظمها الإتحاد الآسيوي وتشارك فيها المنتخبات الأقل تطوراً في القارة الصفراء، ونجح المنتخب الهندي في الفوز بلقب البطولة في عام 2008 ليصبح أول المتأهلين للنهائيات، في حين ظفر المنتخب الكوري الشمالي بلقب نسخة عام 2010 ليكون آخر المتأهلين.
أما مرحلة التصفيات فانطلقت بمواجهتي بلاي أوف من أجل مكان في مرحلة المجموعات بين لبنان وجزر المالديف انتهت لصالح الأول بنتيجة 6-1 في مجموع المباراتين، ونال اللبناني محمود العلي شرف تسجيل أول أهداف التصفيات.
ومع تأهل لبنان لمرحلة المجموعات أجريت قرعة التصفيات في الثالث من تموز/يوليو بأكاديمية آسباير في الدوحة، وتم تقسيم المنتخبات العشرين على خمس مجموعات على أن يتأهل أول وثاني كل مجموعة مباشرة إلى النهائيات.
وشهدت تلك المرحلة التي أقيمت خلال الفترة من 14 كانون الثاني/يناير 2009 حتى الثالث من آذار/مارس 2010، إقامة 54 مباراة سجل خلالها 127 هدفاً.
وتوج المهاجم الياباني شينجي أوكازاكي هدافاً للتصفيات برصيد ستة أهداف، تلاه البحريني إسماعيل عبد اللطيف برصيد خمسة أهداف.
أبرز الفرق التي فشلت في بلوغ النهائيات كان المنتخب العماني بطل كأس الخليج 2009، والمنتخب التايلاندي الذي سيغيب عن البطولة للمرة الأولى منذ 18 عاماً.
شعار البطولة



تم الكشف عن شعار كأس آسيا 2011 في الحادي عشر من آذار/مارس 2009 خلال احتفال خاص في العاصمة القطرية الدوحة.
والشعار عبارة عن كرة قدم تتحد فيها القارة الآسيوية، من خلال جزء تنعكس فيه أشعة الشمس المشرقة التي ترمز لشرق القارة، وفي الجزء المقابل يظهر اللون العنابي المأخوذ من علم دولة قطر وهو يعبر عن غرب القارة الآسيوية.
ويظهر من خلال الشعار أيضاً رأس حيوان المها، الذي تشتهر به دولة قطر، وهو في وضع الانطلاق في تعبير عن التنافس بين المنتخبات المشاركة.



تم سحب قرعة نهائيات كأس آسيا 2011 في الثالث والعشرين من نيسان/أبريل 2010 خلال احتفال كبير احتضنته أكاديمية آسباير للتفوق الرياضي في العاصمة القطرية.
المستوى الأول ضم منتخب الدولة المضيفة قطر بالإضافة إلى منتخبات العراق حامل اللقب والسعودية وكوريا الجنوبية، في حين ضم المستوى الثاني كل من اليابان وأستراليا وإيران وأوزبكستان.
أما المستوى الثالث فضم الصين والإمارات والأردن والبحرين، في الوقت الذي جاءت فيه منتخبات سوريا والكويت والهند وكوريا الشمالية في المستوى الرابع والأخير.
وأسفرت القرعة عن مواجهات نارية في الدور الأول مع وقوع عملاقي القارة السعودية واليابان في المجموعة الثانية مع كل من سوريا والأردن، وعملاقين آخرين هما أستراليا وكوريا الجنوبية في المجموعة الثالثة مع الهند والبحرين
في حين ضمت المجموعة الرابعة العراق حاملة اللقب وإيران الفائزة باللقب ثلاث مرات وكوريا الشمالية، التي شاركت في مونديال جنوب أفريقيا، إلى جانب المنتخب الإماراتي.
كما وضعت القرعة منتخب أصحاب الأرض في اختبار صعب بعد وقوعه في مجموعة واحدة مع الصين وأوزبكستان والكويت.


التعويذة


تم الكشف عن تعويذة البطولة في الثاني عشر من تشرين الثاني/نوفمبر 2010 خلال احتفال أنيق في حديقة "آسباير بارك" بالدوحة حضره عدد من كبار الشخصيات على رأسهم الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني رئيس الإتحاد القطري لكرة القدم واللجنة المنظمة للبطولة، والسيد سعود المهندي أمين عام الإتحاد القطري والمدير التنفيذي للجنة المنظمة للبطولة، بالإضافة إلى ألكس سوساي أمين عام الإتحاد الآسيوي لكرة القدم.
والتعويذة عبارة عن خمس شخصيات مختلفة جميعها من إبداع الشاب القطري أحمد بن ماجد بن علي المعاضيد الذي استلهم تصميمها من حيوان السبوق أو الجربوع، أحد أشهر المخلوقات البرية التي تتميز بها الطبيعة الصحراوية في قطر.
والشخصيات الخمس تمثل عائلة على رأسها الأب "زكريتي" والأم "ترانا" ثم الابنة الكبرى "فريحة" يليها الابن الأوسط "سبوق" وأخيراً الابن الأصغر "تمبكي"، واستوحيت هذه الأسماء من بعض أشهر المناطق الطبيعية والتاريخية في قطر.
زكريتي: الوالد الذي يسعى جاهداً لحماية عائلته - لونه أخضر – أهم سماته الحكمة وحب الحياة والهدوء – أسمه مستمد من منطقة زكريت غرب قطر.
ترانا: وهي الأم التي تعمل بشغف لتربية أبنائها – اللون بنفسجي – تتسم بالنبل والقدرة على اتخاذ القرارات بحكمة، بالإضافة إلى الخيال الواسع – الاسم مستمد من منطقة تيريانا جنوب قطر.
فريحة: وهي الابنة الكبرى – اللون الأحمر – القدوة الحسنة لشقيقيها تتسم بالنشاط والحيوية وهي دائماً سعيدة وتحب مساعدة الآخرين – اسمها مستمد من منطقة في شمال قطر كانت من أهم المناطق التجارية في القرن الثامن عشر.
سبوق: الابن الأوسط – اللون أزرق – قوي ونشيط ويملك روح القيادة كما أنه ذكي وسريع للغاية ويمتلك الكثير من الحماس – والسبوق هو الاسم الشعبي للجربوع في قطر.
تمبكي: الابن الأصغر – اللون الأصفر – تتسم شخصيته بالشجاعة والصلابة، وقدرته على الابتسام حتى في أحلك الأوقات – أسمه مستمد من منطقة في شرق قطر.
الكرة الرسمية


"T90 Tracer" أو "تي 90 تراسر" هي الكرة الرسمية لنهائيات كأس آسيا 2011، تم الإعلان عنها في منتصف شهر كانون الأول/ديسمبر 2010، وهي من تصميم شركة نايك الأمريكية الشهيرة.
وتتميز الكرة الجديدة بلونيها الأبيض والأزرق المستوحيان من ألوان شعار الإتحاد الآسيوي لكرة القدم.

نظام البطولة



قسمت المنتخبات الـ 16 المتأهلة على أربعة مجموعات بواقع أربعة منتخبات في كل مجموعة

تلعب المنتخبات في مرحلة المجموعات بنظام الدوري من دور واحد حث يلعب كل منتخب ثلاث مباريات، ويتأهل أول وثاني كل مجموعة إلى الدور ربع النهائي.
بدءاً من الدور ربع النهائي تلعب المباريات بنظام خروج المغلوب من مباراة واحدة تشهد إقامة لعب إضافيين وركلات ترجيح في حالة استمرار التعادل.
تشهد البطولة إقامة مباراة لتحديد المركزين الثالث والرابع

الملاعب
إستاد خليفة الدولي


أحد أعرق وأشهر الملاعب في القارة الآسيوية، افتتح في عام 1976 تزامناً مع استضافة قطر لبطولة كأس الخليج الرابعة. وشهد عملية تطوير وتوسعة شاملة ليعاد افتتاحه في عام 2005 استعداداً لاستضافة دورة الألعاب الآسيوية الخامسة عشرة "الدوحة 2006"، وهو يتسع حالياً لـ 50 ألف متفرج.
ملعب الغرافة


ملعب الغرافة أو ملعب ثاني بن جاسم يتسع لحوالي 25 ألف متفرج، افتتح في عام 2003 وهو الملعب الرسمي لنادي الغرافة.
ملعب الريان


ملعب الريان أو ملعب أحمد بن علي هو الملعب الخاص بنادي الريان يقع في منطقة أم الأفاعي غرب العاصمة القطرية الدوحة، تم افتتاحه في عام 2003 تزامناً مع المباراة النهائية لكأس الأمير بين نادي الريان ونادي قطر. تبلغ سعته 25 ألف متفرج.
ملعب نادي قطر الرياضي


ملعب نادي قطر الرياضي، يعرف أيضاً بملعب سحيم بن حمد، وهو يتسع لأكثر من 15 ألف متفرج. يستضيف الملعب مباريات نادي قطر بالإضافة إلى جولة قطر ضمن بطولة الدوري الماسي لألعاب القوى.
ملعب السد


ملعب السد أو ملعب جاسم بن حمد، هو الملعب الخاص بنادي السد، سعته الإجمالية تبلغ 15 ألف متفرج، افتتح في منتصف السبعينات قبل أن يتعرض لعدد من عمليات التطوير والتوسعة على مدار العقود التالية.
استضاف نهائي دورة الألعاب الآسيوية الخامسة عشر، كما لعب دور كبير في فوز قطر بتنظيم مونديال 2022، فخلال زيارة وفد الفيفا الأخيرة لتقييم العرض القطري، تمت إقامة مباراة السد والريان في افتتاح دوري نجوم قطر على الملعب مع استخدام تكنولوجيا تخفيض الحرارة داخل الملعب والمقرر استخدامها خلال مونديال 2022.


  رد مع اقتباس
قديم 2011-01-03, 15:54   رقم المشاركة : ( 3 )
yacine47

:: كبار المشرفين::
المنتدى الريـــاضي


الصورة الرمزية yacine47





علم الدولة Algeria



yacine47 غير متصل

"14 85"]


جـــــدول المباريات على قناة الجزيرة الرياضية



مباريات المجموعــة الأولــى



مباريات المجموعــة الثانيـــة




مباريات المجموعــة الثالثــة



مباريات المجموعــة الرابعة

  رد مع اقتباس
قديم 2011-01-05, 16:29   رقم المشاركة : ( 4 )
yacine47

:: كبار المشرفين::
المنتدى الريـــاضي


الصورة الرمزية yacine47





علم الدولة Algeria



yacine47 غير متصل

"14 80"]


تقديم مباراة قطر واوزباكستان كاس آسيا 2011 ,
مباراة الافتتاح الجولة الأولى
قطــــــر Vs اوزباكستان
كاس امم اسيا 2011



بطـــاقة اللقــاء




حــــــكم اللقــاء

يوشي نيشيمورا

ملعب اللقاء




القنــوات الناقـلة








بعد أسابيع قليلة من فوز قطر بالرهان العالمي وحصولها على حق استضافة بطولة كأس العالم 2022 ، تواجه كرة القدم القطرية اختبارا جديدا ومثيرا عندما يخوض منتخبها فعاليات بطولة كأس آسيا 2011 التي تستضيفها بلاده.

وتبدو البطولة فرصة جيدة أمام المنتخب القطري (العنابي) لتحقيق العديد من الأهداف داخل وخارج الملعب حيث يسعى الفريق من ناحية إلى الاحتفال بإنجاز بلاده العالمي ومنح مزيد من السعادة إلى الجماهير القطرية التي ما زالت تعيش نشوة الفوز باستضافة مونديال 2022 .

كما يحلم العنابي بأن تكون بطولة كأس آسيا 2011 نقطة انطلاق جديدة على الطريق نحو تحقيق طفرة جيدة تخدم كرة القدم القطرية على المستويين الفني والجماهيري على مدار السنوات القادمة استعدادا لكأس العالم 2022 .

ولذلك تحظى كأس آسيا الخامسة عشر في قطر باهتمام بالغ لدى العنابي وجماهيره وتمثل حجر الأساس في استعدادات الفريق والكرة القطرية لسنوات عديدة قادمة.

كما يأمل العنابي في مصالحة جماهيره وأنصاره بعد الخروج المبكر من الدور الأول في بطولة كأس الخليج الماضية (خليجي 20) والتي استضافتها اليمن قبل أسابيع قليلة.

وتأهل العنابي إلى نهائيات كأس آسيا 2011 دون خوض التصفيات بصفته ممثل الدولة المضيفة.

وفي ظل عدم خوض التصفيات والخروج المبكر للفريق من خليجي 20 ، لم يجد العنابي فرصة جيدة للاستعداد الكافي لكأس آسيا من خلال المباريات الرسمية واقتصر الجزء الأكبر من استعداداته على سلسلة من المباريات الودية.

وحقق الفريق بقيادة مديره الفني الفرنسي برونو ميتسو نتائج متباينة وقدم عروضا مختلفة المستوى في هذه المباريات ولكن المباريات التي خاضها الفريق في الآونة الأخيرة أظهرت مدى تأقلم الفريق مع الأسلوب الخططي لميتسو الذي نال شهرة كبيرة في أفريقيا ومنطقة الشرق الأوسط على مدار العقد الأول من القرن الحادي والعشرين.

وتأخرت بداية مشاركة قطر في بطولات كأس آسيا إلى البطولة السابعة التي استضافتها جارتها الكويت عام 1980 .

وأصبح العنابي ضيفا دائما في بطولات كأس آسيا منذ ذلك الحين باستثناء بطولة عام 1996 التي غاب عنها.

وعلى الرغم من الطفرة الكبيرة والصحوة الجيدة التي عاشتها كرة القدم القطرية منذ سنوات ، نجح العنابي مرة واحدة فقط في عبور الدور الأول (دور المجموعات) للبطولة وكان ذلك في بطولة عام 2000 والتي استضافتها لبنان.

ومع استضافة البطولة الخامسة عشر هذا العام في قطر ، يأمل أنصار العنابي في عبور فريقهم الدور الأول للبطولة وبلوغ دور الثمانية على الأقل كما يراود الأمل بعضهم في بلوغ الفريق المربع الذهبي مستفيدا من عاملي الأرض والجمهور.

ولكن آمال العنابي وجماهيره ستصطدم بمواجهات صعبة في الدور الأول بعدما أوقعته قرعة البطولة على رأس المجموعة الأولى التي تضم معه منتخبات الكويت الذي استعاد بريقه بقوة في الفترة الماضية والصين وأوزبكستان اللذين يسعيان لترك بصمة جيدة في البطولة.

كما يعاني الفريق من مشكلة أخرى وهي ضعف استعداداته مقارنة بمنتخبات أخرى مثل المنتخب الكويتي الذي أحرز لقب خليجي 20 وخاض لاعبوه عددا أكبر من المباريات الرسمية سواء مع المنتخب أو أنديتهم لاسيما مع بلوغ فريق القادسية الكويتي نهائي كأس الاتحاد الأسيوي.

ويكمن أمل العنابي في مساندة جماهيره المتحمسة وقدرة مديره الفني الفرنسي ميتسو على التعامل مع المواجهات الصعبة التي ينتظرها في هذه البطولة وظهور لاعبي الفريق البارزين مثل سيباستيان سوريا وخلفان إبراهيم خلفان بالمستوى المعهود.







على الرغم من فشل منتخب أوزبكستان لكرة القدم في بلوغ نهائيات كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا ، كانت المسيرة الجيدة للفريق في تصفيات البطولة بمثابة فأل خير للفريق قبل خوض فعاليات بطولة كأس آسيا 2011 التي تستضيفها قطر من السابع إلى 29 كانون ثان/يناير الحالي.

ووصل منتخب أوزبكستان إلى المرحلة الرابعة من التصفيات الأسيوية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2010 ولكنه فشل في عبورها رغم أنه تصدر مجموعته في المرحلة الثالثة من التصفيات بفارق الأهداف أمام نظيره السعودي.

وفرض المنتخب الأوزبكي نفسه بقوة على ساحة كرة القدم الأسيوية في السنوات القليلة الماضية وأكد من خلال نتائجه في تصفيات كأس آسيا وكأس العالم أنه من القوى التي لا يستهان بها.

ولذلك يأمل الفريق في ترجمة كل ذلك إلى نتيجة ملموسة خلال كأس آسيا 2011 في قطر لتعويض نفسه وجماهيره عن إخفاق الوصول إلى مونديال 2010 .

وبدأت مشاركات المنتخب الأوزبكي في بطولات كأس آسيا عام 1996 حيث كانت أوزبكستان إحدى جمهوريات الاتحاد السوفيتي السابق وكانت أول مباراة دولية خاضها المنتخب الأوزبكي في عام 1992 .

ولكن الفريق حقق نجاحا ملموسا في بطولات كأس آسيا حيث تأهل إلى دور الثمانية في البطولتين الماضيتين في عامي 2004 و2007 ونجح في حجز مكانه في البطولة للمرة الخامسة على التوالي.

ولم تخدم القرعة المنتخب الأوزبكي حيث أوقعته في مجموعة صعبة للغاية هي المجموعة الأولى مع نظيره القطري صاحب الأرض والمنتخب الكويتي الفائز مؤخرا بلقب كأس الخليج (خليجي 20) في اليمن والمنتخب الصيني.

وتأهل المنتخب الأوزبكي إلى نهائيات كأس آسيا 2011 بعدما حل ثانيا في مجموعته بالتصفيات وذلك بفارق الأهداف خلف نظيره الإماراتي ومتفوقا على المنتخب الماليزي بعدما خرج المنتخب الهندي من المنافسة في هذه المجموعة وتأهل مباشرة لنهائيات كأس آسيا عبر فوزه بلقب كأس التحدي.

ومني المنتخب الأوزبكي بهزيمة وحيدة على مدار مسيرته في التصفيات وكانت في ضيافة المنتخب الإماراتي ولكنه فاز على المنتخب الماليزي ذهابا وإيابا بنتيجة واحدة 3/1 وفاز على المنتخب الإماراتي 1/صفر في طشقند.

ومع فشل المنتخب الأوزبكي في تصفيات مونديال 2010 حل المدرب فاديم أبراموف في منصب المدير الفني للفريق في نيسان/أبريل الماضي بدلا من ميرجلال قاسيموف.

ولذلك ستكون بطولة كأس آسيا 2011 اختبارا حقيقيا للفريق تحت قيادة أبراموف الذي يعتمد في هذا الاختبار على إمكانيات لاعبيه وخبرتهم وفي مقدمتهم المهاجمين ألكسندر جينريخ وماكسيم شاتسكيخ.

وعلى الرغم من الخبرة الكبيرة للمنتخب الأوزبكي ببطولات كأس آسيا والإمكانيات الفنية والبدنية للاعبي الفريق ، ستكون مهمته في غاية الصعوبة في عبور الدور الأول.

ولكن الفريق يمكنه عبور دور المجموعات للمرة الثالثة على التوالي إذا نجح خط هجومه في الظهور بمستواه المعهود وتعامل بشكل جيد خططيا مع منافسيه وفي مقدمتهم المنتخب القطري صاحب الأرض.




أبرز لاعبــي الفريقين


حسين ياسر



سباستيان سوريا





سيرفر جيباروف

ألكسندر




مدربـي المنتخبين

برونو ميتسو




فاديم ابراموف




  رد مع اقتباس
قديم 2011-01-07, 22:33   رقم المشاركة : ( 5 )
yacine47

:: كبار المشرفين::
المنتدى الريـــاضي


الصورة الرمزية yacine47





علم الدولة Algeria



yacine47 غير متصل

"14 85"]

افتتاح مذهل لنهائيات كأس الأمم الآسيوية

بحضور سمو الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني أمير دولة قطر افتتحت بطولة كأس الأمم الآسيوية الخامسة عشرة لكرة القدم التي تستضيفها قطر بداية من اليوم وحتى التاسع والعشرين من كانون الثاني – يناير الحالي.
جرى حفل الافتتاح وسط أجواء أسطورية مبهرة استخدمت فيها الألعاب النارية بأسلوب فني وتقني مميز وتم تحويل أرضية إستاد خليفة الدولي إلى شاشة تلفزيونية كبيرة عرضت في البداية علم دولة قطر مستضيفة الحدث الكروي الأبرز على صعيد القارة الصفراء، ثم تم عرض أعلام جميع الدول المشاركة في البطولة يتوسطها علم الاتحاد الآسيوي لكرة القدم.
وفي بداية الحفل فوجئ الحضور بشاعر قطري يقف في أرضية الملعب وقام في بداية حديثه بإلقاء السلام والتحية على حضرة سمو الأمير الذي بادره التحية بمثلها في مشهد رائع ومؤثر أعجب به جميع الحاضرين في المدرجات فانطلقت صيحات التحية والسلام وصفق الحضور بشدة لتحية سمو الأمير، وعقب ذلك تحدث الشاعر القطري شاكراً سموه على ما قام به من مجهودات رفعت من شأن دولة قطر وجعلتها واحدة من أكثر دول العالم نمواً وتقدماً في السنوات الأخيرة.

واستخدمت عقب ذلك ألسنة اللهب بشكل متتالي ومسلسل حول الملعب فأضافت شكلاً جمالياً وفنياً رائعاً خاصة بعد أن صاحبها إطلاق الألعاب النارية الملونة الأمر الذي جعل سماء الإستاد تكتسي بألوان الطيف الجذابة.
ورويداً رويداً تحولت أرضية الملعب إلى سماء مرصعة بالنجوم وتبحر فيها أعلام الدول المشاركة وكأنها الكواكب، ولم يستمر الحفل فترة طويلة إذ لم يتجاوز الدقائق العشر وعلى الرغم من ذلك فقد استخدمت فيه أرقى الوسائل التكنولوجية وأحدثها ما أذهل الحاضرين الذين جاءوا من كل حدب وصوب ومن جميع الأقطار الآسيوية المشاركة في البطولة.
المصدر: الجزيرة الرياضية

  رد مع اقتباس
قديم 2011-01-10, 14:34   رقم المشاركة : ( 6 )
yacine47

:: كبار المشرفين::
المنتدى الريـــاضي


الصورة الرمزية yacine47





علم الدولة Algeria



yacine47 غير متصل

"14 85"]


المنتخب القطري ينهزم في إفتتاح مباريات آسيا 2011




صدم منتخب قطر جمهوره عندما استهل مشواره في بطولة كأس آسيا 2011 لكرة القدم التي يستضيفها حتى التاسع والعشرين من الشهر الحالي بأسوأ طريق ممكنة بسقوطه أمام نظيره الاوزبكستاني صفر-2 الجمعة في المباراة الافتتاحية على إستاد خليفة الدولي في الدوحة أمام 37143 متفرجا تقدمهم أمير دولة قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني ورئيس الاتحاد الدولي جوزيف بلاتر ورئيس الاتحاد الأسيوي محمد بن همام.
وسجل اوديل احمدوف (58) وسيرفر دجيباروف (76) الهدفين.
وتلتقي السبت ضمن المجموعة الأولى أيضا الكويت مع الصين.

حفل بسيط
وسبق انطلاق المباراة حفل افتتاح مبسط تخلله إطلاق الألعاب النارية داخل الملعب ومحيطه مع عروض راقصة لشباب يحملون أعلام الدول المشاركة في البطولة التي تقام على مدار 22 يوما بمشاركة 16 منتخبا.
المباراة كانت الثانية بين المنتخبين في البطولة القارية وحدث ذلك عام 2000 في لبنان وانتهت 1-1 في الدور الأول.
كان العنابي يمني النفس بالفوز في مباراته الأولى لكي يخوض المباراتين المقبلتين ضد الصين والكويت في مجموعته من دون ضغوطات، وليعزز من آماله في بلوغ الدور ربع النهائي للمرة الثانية في تاريخه بعد دورة عام 2000 في لبنان عندما خسر أمام نظيره الصيني 1-3، بيد انه قدم عرضا مخيبا للآمال خصوصا في الشوط الأول وبات الخطأ ممنوعا عليه لان ذلك سيعني الخروج المبكر وضياع حلم إحراز اللقب.

شكل أوزبكي جيد :
في المقابل، ظهر المنتخب الاوزبكي بشكل جيد وجمع بين اللياقة البدنية العالية والفنيات العالية للاعبيه فحصل على فرص عدة نجح في ترجمة اثنتين والخروج بأول ثلاث نقاط له في البطولة، علما بأنه يسعى أيضا إلى اجتياز حاجز ربع النهائي في مشاركته الخامسة في النهائيات.
كانت الفرصة الأولى قطرية عندما سار حسين ياسر لاعب الزمالك المصري على الجهة اليسرى ومرر كرة عرضية سددها فابيو سيزار برأسه خارج الخشبات الثلاث (5).
لكن الدفاع القطري بدا غير متماسك على الإطلاق وكاد يدفع الثمن أكثر من مرة لأنه منح لاعبو المنتخب الاوزبكستاني مساحات شاسعة لو أحسنوا استغلالها لنجحوا في تسجيل ثلاثة أهداف على الأقل في الشوط الأول.
وفي هجمة مباغتة، سار سيرفر دجيباروف أفضل لاعب في آسيا عام 2008 بالكرة على الجهة اليمنى ومررها داخل المنطقة الى الكسندر غينريخ غير المراقب فسددها بالعارضة (6)، ثم مرر الأخير كرة أمامية باتجاه جاسور خاسانوف الذي انفرد بالحارس قاسم برهان لكن الأخير تصدى لمحاولته ببراعة (7).
وأفلتت كرة عرضية من الحارس برهان كادت تتسبب بهدف اوزبكستاني لكن خاسانوف لم يستغل الموقف وسدد الكرة والمرمى مشرع أمامه بالقرب من القائم الأيسر (17).
وقام حسين ياسر بمراوغة أكثر من لاعب اوزبكستاني خارج المنطقة ملهبا حماس الجمهور قبل أن يطلق كرة قوية فوق العارضة (20).

قطر تدخل المباراة :

هدأت فورة منتخب اوزبكستان ودانت سيطرة خجولة لقطر، واحتسب الحكم ركلة حرة حولها سيباستيان سوريا برأسه طائشة بعيدا عن المرمى (34)، ثم كانت ركلة حرة سددها فابيو سيزار بيسراه من فوق حائط الصد لكنها اصطدمت بالقائم الأيمن (39).
واستهل المنتخب القطري الشوط الثاني بسرعة وكاد يفتتح التسجيل عندما تخلص سوريا من رقابة مدافعين ثم تفوق على الحارس الاوزبكي في الحصول على الكرة ومررها باتجاه حسين ياسر لكن الأخير حاول إسقاطها بعيدا عن متناول الحارس لكنها كانت ضعيفة فتدخل احد المدافعين وابعد الخطر (50).

هدفان وسيطرة :
ورد أحمدوف على الفرصة القطرية بتسديدة صاروخية من 30 مترا لترتد من العارضة لداخل المرمى القطري (58).
وكاد البديل سانجار تورسونوف يسقط قطر بالضربة القاضية عندما استغل هجمة مرتدة سريعة لينفرد بالحارس ويطلق كرة قوية صدها برهان ببراعة (73).
واخطأ إبراهيم ماجد في تمريرة عرضية، فكان دجيباروف السباق إليها قبل بلال محمد فسددها من مشارف المنطقة زاحفة داخل شباك الحارس القطري (76).
ضغط المنتخب القطري في الدقائق العشر الأخيرة لإنقاذ ما يمكن إنقاذه وسنحت فرصة أمام لورانس على مشارف المنطقة لكنه تباطأ في التسجيل (80)، وأخرى للبديل يوسف احمد سددها زاحفة بين يدي الحارس الاوزبكي (86).


أهــداف المباراة


الهدف الأول لـ أوزباكستان عن طريق اللاعب أحمدوف :: اضغط هنا ::

الهدف الثاني لـ أوزباكستان عن طريق اللاعب جيباروف :: اضغط هنا ::



  رد مع اقتباس
قديم 2011-01-10, 14:38   رقم المشاركة : ( 7 )
yacine47

:: كبار المشرفين::
المنتدى الريـــاضي


الصورة الرمزية yacine47





علم الدولة Algeria



yacine47 غير متصل

"14 85"]


في ثاني مباريات المجموعه الاولى فازت الصين على الكويت بنتيجة هدفين دون مقابل
تلقى المنتخب الكويتي، حامل لقب النسخة الأخيرة من بطولة كأس الخليج، هزيمة قاسية أمام منتخب الصين، بهدفين دون رد، في ثاني مباريات أولى جولات المجموعة الأولى ببطولة كأس أمم آسيا الخامسة عشرة "قطر 2011."ورغم البداية القوية للمنتخب الكويتي، الذي لاحت لمهاجميه عدة فرص للتقدم على "التنين" الصيني، إلا أنه واجه صعوبة كبيرة بعد طرد المدافع مساعد ندا العنزي، في الدقيقة 35 من الشوط الأول، ليكمل "الأزرق" أولى مبارياته بأمم آسيا 2011، بعشرة لاعبين.
وشهدت الدقيقة 58 من الشوط الثاني تسجيل الهدف الأول للمنتخب الصيني، عن طريق اللاعب بن هان بينغ، من تسديدة قوية خدعت الحارس نواف الخالدي، بعدما ارتطمت بأقدام المدافعين، ثم أضاف زميله سون زيانغ الهدف الثاني للصينيين في الدقيقة 67، من ركلة حرة خارج مربع العمليات.
بهذا الفوز يحصل المنتخب الصيني على أول ثلاث نقاط، ليقتسم المركز الأول مع منتخب أوزبكستان، الذي فاز في وقت سابق الجمعة، على منتخب قطر، صاحب الضيافة، في مباراة افتتاح البطولة، وبنفس النتيجة بهدفين دون رد.
وسوف تنطلق مباريات المجموعة الثانية الأحد، حيث تشهد مواجهة عربية خالصة بين المنتخبين السعودي والسوري، بينما يواجه المنتخب الأردني نظيره الياباني، فيما تنطلق مواجهات المجموعة الثالثة الاثنين، وتضم كوريا الجنوبية والهند وأستراليا والبحرين.
أما المجموعة الرابعة، والتي يُطلق عليها "مجموعة الموت"، فتضم المنتخب العراقي، حامل لقب النسخة الأخيرة للبطولة الآسيوية عام 2007، إلى جانب كل من كوريا الشمالية والإمارات وإيران، فتنطلق مبارياتها الثلاثاء، 11 يناير/ كانون الثاني الجاري.

الأزرق يحتج ضد حكم مباراته مع الصين

تقدم المنتخب الكويتي باحتجاج للاتحاد الأسيوي لكرة القدم ضد الحكم الاسترالي بنيامين ويليامز الذي أدار مباراته ضد منتخب الصين بسبب الأخطاء التحكيمية.
الاحتجاج قوبل بالرفض من طرف الاتحاد الآسيوي بدعوى أنه جاء بعد ثلاث ساعات من انتهاء اللقاء وليس خلال ساعتين كما تنص القوانين.

احتجاج المنتخب الكويتي جاء بخصوص الأخطاء التحكيمية خاصة عدم إعلان الحكم عن ضربة جزاء لصالح الكويت بعد عرقلة بدر المطوع داخل منطقة العمليات بالإضافة إلى عدم إقراره لهدف بعد أن تجاوزت الكرة خط المرمى الصيني.



  رد مع اقتباس
قديم 2011-01-10, 14:51   رقم المشاركة : ( 8 )
yacine47

:: كبار المشرفين::
المنتدى الريـــاضي


الصورة الرمزية yacine47





علم الدولة Algeria



yacine47 غير متصل

"14 85"]

الأردن يضيّع فوزاً مستحقاً أمام أبناء الساموراي

نجح المنتخب الأردني بكسب أولى نقاطه في أولى مبارياته بالدور الأول لنهائيات كأس الأمم الآسيوية الخامسة عشرة التي تستضيفها قطر حالياً حتى التاسع والعشرين من كانون الثاني/يناير الحالي، بتعادله مع نظيره الياباني 1-1، اليوم الأحد.
وحقق الأردنيون ظهوراً مشرفاً بالرغم من إضاعة فوزاً كان بمتناول اليد وذلك ضمن المجموعة الثانية التي تضم أيضاً كل من السعودية وسوريا اللتين تتقابلان في وقت لاحق من اليوم على ستاد الريان.
وهذه هي أول نقطة يحصدها منتخب عربي في البطولة بعد خسارة كل من قطر في مباراة الافتتاح صفر-2 أمام أوزبكستان والكويت صفر-2 أمام الصين.

وتمكن منتخب النشامى من إحراج الساموراي وكان قاب قوسين أو أدنى من الثأر منه خاصةً بعدما كان الأخير قد أقصاه من الدور ربع النهائي لكأس آسيا 2004 بطريقة دراماتيكية بركلات الترجيح (4-3) بعد التعادل 1-1 في الوقت الأصلي والإضافي.



واستهل منتخب الساموراي المباراة التي أقيمت على ستاد سحيم بن حمد الكائن في العاصمة القطرية الدوحة، بالاستحواذ على الكرة معظم فترات الشوط الأول معتمداً على التمريرات القصيرة وتحركات لاعبيه السريعة فيما لعب الأردنيون بطريقة حذرة في محاولةً لجس النبض ومعرفة نوايا الخصم.
ونجح الدفاع الأردني الذي كان يدرك أنه يواجه منتخب من العيار الثقيل في الحد من خطورة مهاجمي اليابان، وأحسن التعامل مع تحركات ومناورات منافسه وأغلق المساحات في وجهه.
وفي الدقيقة 24 سجل المدافع مايا يوشيدا هدف لليابان ألغاه الحكم السنغافورى عبد الملك عبد البشير بداعي التسلل، وتابع الساموراي ضغطه وكاد أن يفتتح التسجيل عبر المهاجم شينجي كاغاوا في الدقيقة 39 لكن الحارس الأردني عامر شفيع تعملق في الذود عن مرماه والحفاظ على نظافة شباكه وحرم كاغاوا من هدف محقق.

ومع مرور الوقت اكتسب رجال المدرب عدنان حمد الثقة بالنفس وتخلوا شيئاً ما عن حذرهم الدفاعي بدؤوا
ينطلقون نحو المرمى الياباني في محاولة لكسر إيقاع المباراة، وكان لهم ما أرادوا فبعد سلسة من التمريرات الناجحة تلاعب حسن عبد الفتاح بالدفاع الياباني وأطلق تسديدة صاروخية في الدقيقة 44 استقرت في شباك الحارس إيجي كاواشيما، معلناً تقدم النشامى بهدف مقابل لاشيء.



وجاء أداء الأردن الراقي ليواكب نجاح سمو الأمير علي قبل أيام بالفوز بمنصب نائب رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم ( فيفا) عن قارة آسيا بعد منافسة طاحنة مع الكوري الجنوبي تشونغ مينغ جوون.
واستهل رجال الإيطالي ألبرتو زاكيروني الشوط الثاني بالضغط باتجاه المرمى الأردني على أمل تحقيق التعادل باكراً، وقام زاكيروني بتبديلين فأخرج كل من ريوتشي مايدا وديسوكي ماتوسي وأدخل مكانهما شينجي أوكازاكي وتادناري لي، لكن المنتخب العربي استطاع تعطيل الكمبيوتر الياباني الذي اصطدم بقلعة أردنية عريقة يقودها عدنان حمد ويذود عن عرينها الحارس الكبير عامر شفيع صاحب الفضل الأكبر بتعادل فريقه.
ويمكن القول أن منتخب اليابان كان الأكثر سيطرة واستحواذاً على الكرة وهو حاول بكل ما أوتي من قوة اختراق الدفاعات الأردنية لكن بدون جدوى.
وقبل أن تلفظ المباراة أنفاسها الأخيرة نجح تكتيك زاكيروني في كسر عزيمة الأردنيين بعد الطوق والحصار الكبير الذي فرضه لاعبوه على مرمى شفيع وكان لهم هدف التعادل في الدقيقة 91 عبر المدافع مايا يوشيدا الذي أنقذ منتخب بلاده من هزيمة محققة.
وتعتبر النتيجة منطقية ذلك لان المنتخب الياباني سيطر على مجريات اللعب تماماً، لكنه افتقد إلى الهداف الذي يجيد إنهاء الهجمات، في حين أن المنتخب الأردني دافع ببسالة عن مرماه الذي تألق بين حارسه شفيع واستحق عن جدارة حصوله على جائزة أفضل لاعب في المباراة.
وتنتظر الأردن مباراة قوية ستخوضها أمام الأخضر السعودي في الثالث عشر من الشهر الحالي فيما تواجه اليابان منتخب سوريا.
الجزيرة الرياضية

|| أهــداف المباراة ||
|| تعليق : علي محمد علي :: JSC Sport +5 :: Avi :: Wide.Screen :: 720 x 576 :: 1 Mbps ||
حسن عبد الفتاح '46
مايا يوشيدا '92

-
|| تعليق : علي محمد علي :: JSC Sport +5 :: Avi :: Wide.Screen :: 720 x 576 :: 2 Mbps ||
حسن عبد الفتاح '46
مايا يوشيدا '92
-
|| ملخـص المباراة ||
ملخص الشوط الأول { تعليق: علي محمد علي } (( 9:25 دقيقة , 78 ميجا ))
ملخص الشوط الثاني { تعليق: علي محمد علي } (( 7:31 دقيقة , 67 ميجا ))


  رد مع اقتباس
قديم 2011-01-10, 15:00   رقم المشاركة : ( 9 )
yacine47

:: كبار المشرفين::
المنتدى الريـــاضي


الصورة الرمزية yacine47





علم الدولة Algeria



yacine47 غير متصل

"14 85"]

سوريا تتألق وتهزم السعودية 2-1


فاجأت سوريا منافستها السعودية وهزمتها 2-1 في المباراة التي جرت في إستاد الريان أمام جماهير غفيرة ضمن الجولة الأولى لمنافسات المجموعة الثانية لبطولة كأس آسيا الخامسة عشرة الجارية في قطر حتى التاسع والعشرين من الحالي.
تقدمت سوريا بواسطة عبد الرزاق الحسين في الدقيقة 38 وعادل تيسير الجاسم للسعودية في الدقيقة 60 ثم أعاد عبد الرزاق بلاده للمقدمة في الدقيقة 63.
وكان الأردن تعادل مع اليابان في مباراة أخرى من المجموعة نفسها، وعليه تصدرت سوريا المجموعة بثلاث نقاط أمام الأردن واليابان مع نقطة لكل منهما فيما جاءت السعودية في المركز الرابع دون نقاط.
وتلعب السعودية في الجولة المقبلة مع الأردن في 13 الحالي فيما تواجه سوريا منتخب اليابان في التاريخ ذاته.
لقاءان سابقان
هذا الفوز الأول لسوريا في النهائيات الآسيوية على السعودية، إذ سبق للمنتخبين أن التقيا مرتين خلال النهائيات، الأولى في سنغافورة عام 1984 وفازت السعودية 1-0، ثم كررت تفوقها العام 1988 في قطر بفوزها 2-0. أما آخر لقاء بين المنتخبين فكان وديا العام 2008 في الرياض وانتهى بالتعادل 1-1.
تكتيك المنتخبين
آثر المدرب البرتغالي بيسيرو بدء المباراة بتكتيك 4-4-2 مسنداً الهجوم لياسر القحطاني وناصر الشمراني فيما لجأ الروماني تيتا لتكثيف الوسط مع خطة 4-2-3-1 بهدف إيقاف المفاتيح السعودية وتضييق المساحات مع وجود لياقة بدنية عالية تخدم مراده وترك محمد زينو وحيداً في الهجوم مع وجود أجنحة سريعة تتقدم من الوسط.
تركز الأداء السعودي على التبادلات القصيرة والاختراق من العمق إلا أن الكثافة العددية السورية والضغط المتواصل على حامل الكرة حرما السعودية إيجاد هويتها الفنية وعطل وسطها فيما وجد جناحا سوريا وظهيراها المساحات في مرتداتهم كما كان محمد زينو مزعجاً بتحركاته الخطرة.
الشوط الأوّل
دون مقدمات كثيرة وشأن المدرجات الملتهبة، شرع الفريقان المباراة بحيوية وندية ملحوظتين وكشف كليهما عن نوايا هجومية وكانت أول فرصة سورية في الدقيقة 4 حين تلقف وائل عيان تمريرة طويلة وسدد يسارية من خارج المنطقة أخطأت مسارها.
حاولت السعودية امتصاص فورة لاعبي سوريا وتدوير الكرة بتمريرات قصيرة بحثاً عن هويتها الكروية المعهودة إلا أنها فشلت في هدفها، فمر الثلث الأوّل سخياً بالعطاء البدني واضحاً بالانضباط التكتيكي إنما فقير فنياً وفرصاً مع أفضلية حمراء نسبية.
انتصف الشوط على تعادل سلبي، وتحسن سعودي قابله تراجع سوري طفيف، وعليه طرق الأخضر بجدية مرمى مصعب بلحوس في الدقيقة 25 حين مرر عبدو عطيف أمامية ماكرة لناصر الشمراني الذي بحث عن الشباك الحمراء بتصويبته الأرضية إلا انه أخطأ المرمى بسنتيمترات في أخطر الفرص حتى اللحظة.
الرد السوري جاء من مرتدة في الدقيقة 29 وصلت فيها الكرة لمحمد الزينو الذي راوغ قلبي الدفاع السعوديين وصوب من حوالي الـ25 متراً كرة قوية طار لها الحارس وليد عبدالله محولاً إياها لركنية لم تثمر.



سعت السعودية للاختراق من العمق إلا أن مهارة ياسر القحطاني ورفاقه اصطدمت بدفاع صلب زوّد وسطه النشط بالكرات ومن إحداها عكس جهاد الحسين في الدقيقة 38 عرضية وصلت بخطأ سعودي لعبد الرزاق الحسين المتربص وحيداً عند فم المنطقة فسدد كرة طائرة وجدت بالشباك الخضراء ملاذاً لها. الجمهور السوري يصدح فرحاً بتقدم بلاده 1-0.
غابت ردة الفعل من رجال بيسيرو فيما ارتفعت معنويات رجال تيتا وكان لهم محاولات جديدة فيما تبقى من دقائق لكن دون جديد يذكر.
الشوط الثاني
بدأ الشوط الثاني بمد سعودي ملحوظ مع تغيير بالنهج التكتيكي تمثل بتفعيل الأطراف لاسيما دور الظهير الأيمن "النفاثة" عبدالله شهيل لضرب التكتل السوري وأثمر السيناريو الجديد عرضيات عديدة وجدت الرؤوس الحمراء صاحية.
لم تنل المساعي السعودية الحثيثة من معنويات منافسيهم فانطلق الظهير الأيسر نديم صباغ في الدقيقة 54 بفاصل مرواغة تخطى فيه كل من قابل ثم عكس عرضية أرضية لم يحسن زينو التعامل معها بشكل جيد.
دفع بيسيرو بنايف هزازي مكان الشمراني في الدقيقة 56 وسرعان ما قطف ثمار التغيير في الدقيقة 60 حين نالت السعودية ركنية أبعدها بلحوص بقبضته فقابلها البديل المتقدم تيسير الجاسم برأسية "فدائية الأداء" أخضعت بلحوص. جماهير الأخضر تنفجر فرحاً. 1-1.



فرحة السعودية لم تدم إلا ثلاث دقائق حين عكس صباغ في الدقيقة 60 عرضية أبعدها الدفاع السعودي لتصل لعبد الرزاق الحسين على فم المنطقة فسدد دون ترويض يمينية نقلت الفرحة للمدرجات الحمراء في مباراة مجنونة". سوريا مجدداً في المقدمة 2-1.
رغم تقدم عمر المباراة إلا أن المخزون البدني للفريقين لم يتأثر وعليه كان انتزاع الفرص أمراً صعباً في ظل فدائية الطرفين، حتى جاءت الدقيقة 80 حين وصلت كرة مبعدة من الدفاع السوري لسعود الكراري الذي سدد دون رقابة كرة يسارية أخطأت المرمى بقليل.
وجاءت الدقائق العشر الأخيرة مجنونة بكل ما للكلمة من معنى. السعودية رمت بثقلها في الهجوم فيما انكفأ لاعبو سوريا للذود ومن ورائهم بلحوص الذي لعب دور البطل في الدقيقة 91 حين طار لرأسية القحطاني الصعبة محولاً إياها لركنية لتنتهي المباراة بعدها حمراء اللون.
تشكيلتا السعودية وسوريا الأساسيتان
السعودية
وليد عبدالله، عبدالله شهيل، أسامة هوساوي، أسامة الحربي، أحمد عطيف، مناف ابوشقير، ناصر الشمراني، مشعل السعيد، سعود الكريري، عبدو عطيف وياسر القحطاني
المدرب: البرتغالي جوزيه بيسيرو
سوريا
مصعب بلحوس، بلال عبد الدايم، علي دياب، فيراس إسماعيل، جهاد الحسين، عبد الرزاق الحسين، محمد الزينو، نديم صباغ، وائيل عيان، عبد القادر دكا وسنحريب مالكي
المدرب: الروماني تيتا فاليريو
أدار اللقاء طاقم حكام كوري جنوبي بقيادة كيم دونغ جين.



|| تعليق : عصام الشوالي :: JSC Sport +4 :: wmv :: Wide.Screen :: 1024 x 576 :: 1 Mbps ||

الشــوط الأول ~ 494MBالشــوط الثاني ~ 488MB
الجـ1ـزء الجـ1ـزء


الجـ2ـزء الجـ2ـزء

الاتحاد السعودي يقيل بيسيرو ويعيّن الجوهر

أقال الاتحاد السعودي لكرة القدم مساء اليوم الأحد، المدير الفني للمنتخب الوطني، البرتغالي جوزيه بيسيرو وعين مكانه المحلي ناصر الجوهر وذلك عقب الخسارة المفاجئة أمام المنتخب السوري 1-2 في وقت سابق من اليوم في إستاد الريان ضمن الجولة الأولى لمنافسات المجموعة الثانية لبطولة كأس آسيا التي تستضيفها قطر حتى التاسع والعشرين من الحالي.
وكان الاتحاد السعودي اجتمع برئاسة الأمير سلطان بن فهد بن عبدالعزيز على الفور بعد المباراة أمام سوريا واتخذ قرار الإقالة وأسند بالتالي المهمة إلى الجوهر الموجود في العاصمة القطرية الدوحة.
وكان بيسيرو أكد في المؤتمر الصحفي الذي عقده بعد المباراة، أنه المسؤول الوحيد عن نتيجة المباراة والأخطاء وقال في هذا الصدد: "لا أحب التحدث عن اللاعبين. أنا المسؤول الأول والأخير عن المنتخب".
ورفض البرتغالي تحميل ناصر الشمراني وياسر القحطاني مسؤولية خاصة خصوصاً مع صيامهم عن التهديف معتبراً أن الفريق كله مسؤول في المباراة وليس لاعب أو اثنان.
ورأى بيسيرو أيضاً أن أداء منتخبه لم يكن سيئاً والخسارة لا تعني الكثير، ضارباً المثل بخسارة إسبانيا في مباراتها الافتتاحية في بطولة كأس العالم ثم فوزها باللقب في مونديال جنوب أفريقيا، مؤكداً أن الحظ خانهم أمام سوريا.
وأخفق بيسيرو البالغ من العمر 50 عاماً في قيادة السعودية إلى نهائيات كأس العالم 2010 في جنوب أفريقيا، كما خسر الفريق تحت قيادته الشهر الماضي أمام الكويت (صفر-1) في نهائي كأس الخليج في اليمن بعد أن اعتمد على منتخب من الشباب طعمّه ببعض لاعبي الخبرة.
الجدير ذكره أن الجوهر أشرف على المنتخب السعودي في عدة فترات كانت أبرزها بعد إقالة التشيكي ميلان ماتشالا عقب الخسارة أمام اليابان 1-4 في المباراة الأولى للـ"أخضر" في كأس آسيا 2000 التي نظمها لبنان، فتابع المهمة وصعد بالفريق إلى المباراة النهائية لكنه خسر مجدداً أمام اليابان (صفر-1).
ومن أبرز إنجازات الجوهر مع "الأخضر" قيادته إلى نهائيات كأس العالم 2002 في كوريا الجنوبية واليابان.



  رد مع اقتباس
قديم 2011-01-10, 17:38   رقم المشاركة : ( 10 )
أحمد خمقاني

الصورة الرمزية أحمد خمقاني





علم الدولة Algeria



أحمد خمقاني غير متصل

"15 98"]لا ندري كيف نعبر لك عن شكرنا و تقديرنا أخي ياسين
تغطية شاملة و تنسيق جميل لمختلف مواضيعك
اعذر تقصيري في المشاركة
حفظك الله و أدام عليك وافر الصحة

  رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
2011, مؤلمه, الشامل, تغطية, ىسيا


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تغطية البطولة المحترفة الأولى2011/2010 على الشامل محمد الطيب خمقاني منتدى البطولة الوطنية والمحلية 54 2011-07-10 16:15
دوري أبطال أوروبا 2010-2011 على الشامل moh@med منتدى الرياضة العربية والعالميـة 100 2011-05-04 22:38
تغطية بطولة قطر المفتوحة 2011 | Qatar ExxonMobil Open مسك الشهادة منتدى كرة المضرب( التنس) 28 2011-01-09 17:35
تغطية بطولة العالم للأندية على الشامل yacine47 منتدى الرياضة العربية والعالميـة 6 2010-12-19 08:53
تغطية كأس العالم للأندية...أبو ظبي 2009 على الشامل yacine47 منتدى الرياضة العربية والعالميـة 9 2009-12-20 10:28

RSS 2.0 - XML - HTML - MAP
الساعة الآن 02:58.

 

جميع الحقوق محفوظة © منتديات الشامل 2005-2019
جميع ما ينشر في المنتدى لا يعبر بالضرورة عن رأي المنتدى أو إدارته و إنما يعبر عن وجهة نظر كاتبه
Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd